عاجل

حول الأزمة التي تعيشها كوت ديفوار يورونيوز حاورت باتريك ناغون رئيس المجتمع المدني للتعرف على الوضع الميداني بعد اعلان المجلس الدستوري فوز لوران غباغبو والغاء النتائج التي افرزت فوز الحسن وتارا

باتريك ناغون قال :

نواجه ازمة من جديد لا يمكننا الخروج منها إذا كان هذا سيقتصر على رغبات وأهواء هؤلاء الثلاثة السيد بيدي ، واتارا ، والسيد غاباغو هكذا سنعود إلى نقطة الصفر وهذا يعني أننا قد نشهد فشل لجميع اتفاقات السلام

يورونيوز : هل يعني انه ستكون هناك أعمال عنف في الأيام القادمة؟

باتريك ناغون :من المؤسف حقا ان هذا الامر لا مفر منه

يورونيوز : وتقسيم جديد خاصة وانه هناك انقسام عميق بين الشمال والجنوب؟

باتريك ناغون: هذا ممكن جدا منح الفوز للسيد وتارا يعني الذهاب باتجاه الازمة ، منح الفوز للسيد غباغبو يعني ازمة ايضا، فالحل اذا هو القدرة على إيجاد سياسة رشيده من اجل بداية جديدة هكذا أرى الأمور

يورونيوز :

يقولون إن بث وسائل الاعلام الدولية معلق في كوت ديفوار وأن الصحفيين لم يعد بامكانهم ممارسة مهامهم ما قولكم ؟

باتريك ناغون: هذا صحيح حاليا هناك العديد من القيود على الحريات بسبب حظر التجول ، بسبب منع وسائل الاعلام الاجنبية وهذا نتيجة وجود مناخ من عدم الثقة، الجميع يشعر بالخوف ولذلك ، فمن الواضح أن الصحفيين ليس بامكانهم التنقل بحرية مع الشعور حسب اعتقادي بالقلق .