عاجل

عاجل

الإيرلنديون عاجزون عن تسديد قروضهم العقارية

تقرأ الآن:

الإيرلنديون عاجزون عن تسديد قروضهم العقارية

حجم النص Aa Aa

انهيار أسواق العقار في إيرلندا بسبب الأزمة المالية يقوض مشروع إنجاز مدينة بيلمِيْن الجديدة شمال العاصمة دبلن.

خطة إنقاذ الاقتصاد الإيرلندي تزيد فالوضعَ تعقيدا وتهدد الإيرلنديين بغدٍ أسود من الناحية المالية.

مايكل غولدينغ وزوجته ترَيْسي اقترضا أموالا في زمن الرخاء لشراء بيت في هذه البقعة. بانهيار أسواق العقار وفقدان مايكل لوظيفته كتقني كهربائي، وجدت هذه العائلة نفسها مدانة بأكثر من قيمة البيت.

الحي الذي تعيش فيه هذه الأسرة كان يفترض أن يكون جزءا من الشارع الرئيسي للمدينة الجديدة. المشروع متوقف بسبب الازمة.

مايكل يشرح:

“المدخل يوجد في أعلى الطريق، والشارع الرئيسي من المُفترَض أن يكون هناك في الأسفل على اليسار. في هذا المكانن توجد الشقق، وفي الأسفل المحلات التجارية. وحسب معلوماتي، من المفروض أن يكون الجانب الآخر للشارع شبيها بنظيره الذي يقابله بتوفره على المحلات وغيرها. وهذه البقعة، هي المكان الذي اختير لإنجاز المكتبة، وهنا المقهى..وجميع المرافق والخدمات كانت ستُبنى هنا…في الظرف الحالي، لا يوجد ولا محل واحد”.

عدد من السكان هنا طُردوا من بيوتهم بسبب العجز عن تسديد الديون.

حوالي 90 ألف إيرلندي وجدوا أنفسهم في وضعية شبيهة بحالة مايكل وزوجته

بحلول نهاية العام، يُتوقع أن يجد حوالي 250 ألف إيرلنديٍ أنفسهم في وضع مالي سلبي. ما يجعلهم عاجزين على تسديد الديون التي اقترضوها لشراء بيوتهم خلال سنوات الرخاء والتي تراجعت قيمتها اليوم بنسبة 40 بالمائة. ومع بدء تنفيذ خطة الاتحاد الأوروبي وصندوق النقد الدولي، يخشى العديد من الإيرلنديين أن يصبحوا قربانَ هذه الخطة.