عاجل

تقرأ الآن:

تعنت إسرائيلي بشأن تجميد الاستيطان في الضفة الغربية


إسرائيل

تعنت إسرائيلي بشأن تجميد الاستيطان في الضفة الغربية

الإدارة الأمريكية تتخلى عن الجهود الرامية لاقناع اسرائيل بتجميد بناء المستوطنات في الأراضي الفلسطينية المحتلة لفترة ثلاثة أشهر، باعتبارها وسيلة ً لاحياء محادثات السلام المباشرة بين الاسرائيليين والفلسطينيين بعدما فشلت واشنطن في احياء المحادثات التي كانت معلقة منذ نهاية فترة تجميد إسرائيل الجزئي لبناء المستوطنات في أواخر شهر سبتمبر أيلول الماضي. المتحدث باسم الحكومة الفلسطينية غسان خطيب يقول:“الجهود الامريكية لاستئناف المفاوضات الهادفة الى اقامة دولة فلسطينية في الاراضي المحتلة وصلت الى طريق مسدود.”
مفاوضات السلام الفلسطينية الاسرائيلية دخلت ازمة صعبة بعد قرار واشنطن العدول عن مطالبة اسرائيل بتجميد الاستيطان في الضفة الغربية كشرط فلسطيني لاستئناف المفاوضات المباشرة.
من جهته أخرى عبر الناطق الرسمي باسم الحكومة الاسرائيلية مارك رجف:“إسرائيل لا تزال مصممة على مواصلة الجهود الرامية إلى التوصل إلى اتفاق سلام تاريخي مع الفلسطينيين اتفاق يحقق مصالحة حقيقية بين الشعبين.”
الحكومة الفلسطينية تطالب باللجوء إلى خيارات بديلة عن محادثات السلام مع إسرائيل أبرزها الطلب من المجتمع الدولي ومؤسساته الاعتراف بالدولة الفلسطينية المحتلة منذ العام 1967 التي اعترفت بها البرازيل والارجنتين والأوروغواي سعيا لضغط دولي على إسرائيل لإنهاء احتلالها.