عاجل

تقرأ الآن:

احتدام المنافسة بين الحزبين الرئيسيين في كوسوفو للفوز في الانتخابات البرلمانية المبكرة غداً الأحد


كوسوفو

احتدام المنافسة بين الحزبين الرئيسيين في كوسوفو للفوز في الانتخابات البرلمانية المبكرة غداً الأحد

يدلي الناخبون في كوسوفو غداً الأحد بأصواتهم في انتخابات برلمانية مبكرة هي الأولى من نوعها منذ الاستقلال عام الفين و ثمانية و ذلك في ظل منافسة محتدمة بين الحزبين الرئيسيين البلاد.

ودعي أكثر من مليون ونصف المليون ناخب كوسوفي للمشاركة لانتخاب مائة وعشرين نائباً في برلمان كوسوفو في اول انتخابات تشريعية منذ اعلان الاستقلال في شباط فبراير الفين وثمانية

رئيسة لجنة الانتخابات المركزية، تقول:

“ حصلنا على مساعدة من الشرطة الكوسوفية ومن قوة حفظ السلام الدولية ومن بعثة حكم القانون الأوروبية ، ولا يوجد عقبات “

رئيس الوزراء و زعيم حزب كوسوفو الديموقراطي هاشم تاجي المرجح فوزه بمعظم الاصوات اكد للناخبين خلال حملته الانتخابية ان حزبه يعرف الطريق الى اوروبا .

ومع تفشي البطالة ركز منافسه الرئيسي عيسى مصطفى زعيم حزب رابطة كوسوفو الديموقراطية على الجوانب الاقتصادية والاجتماعية

صربيا التي ترفض القبول بانفصال كوسوفو وتعتبره اقليمها المركزي دعت من جهتها مواطنيها الى مقاطعة التصويت .