عاجل

أعلنت الاتحاد الدولي للنقل الجوي (أياتا) أن نمو حركة النقل الجوي تباطأ في شهر نوفمبر الماضي في علامة أخرى على فتور الاقتصاد العالمي.

الأرقام المسجلة تقول إن الطلب على الشحن سجل فقط ارتفاعا ب5.4 في المائة مقارنة بالعام الماضي،أي أقل بكثير من 14.5 في المائة المسجلة في شهر أكتوبر تشرين الماضي.

وقالت الهيئة أن الاتجاه العام في الشحن الجوي – وهو مؤشر جيد للتجارة العالمية والنشاط الاقتصادي – أضعف من المتوقع وان أنشطة الشحن تراجعت الان ستة فاصلة خمسة في المائة،عن ذروتها بعد الازمة .