عاجل

سكان مدينة “بيبي” في في ولاية أركنساس الأمريكية فوجئوا في أول أيام العام الجديد، بعدد كبير من الطيور السوداء النافقة، أغلبها ذات أجنحة حمراء.

ومايزال نفوق هذه الطيور أمرا مجهولا لدى السلطات، والفرضية المطروحة هي أنها ربما تكون نفقت بسبب تسممها بالدخان المنبعث من الالعاب النارية، ليلة احتفالات رأس السنة الجديدة.

قاطنة في مدينة بيبي

“دعوت أمي فورا لأنه كان علي الذهاب الى العمل، قلت لها عليك أن تأتي لتأخذي الأطفال والكلب لأنني لا أعرف ما الذي يجري”.

الطيور التي نفقت تعد بالآلاف ولا يعرف الأهالي في المدينة لماذا وقعت الطيور جثثا هامدة بهذه الأعداد الكبيرة.

قاطن في مدينة بيبي

“لا أحد يعلم، سألت هؤلاء الأشخاص الذي كانوا يلتقطون الطيور ولا يبدو أنهم كانوا يعلمون شيئا…”.

ولم تقم السلطات باجلاء أي من سكان المنطقة لأن مراقبي البيئة تأكدوا من نقاء الهواء، لكنهم لا يستبعدون وقوع حالات تسمم.