عاجل

مارك كوما الدراج الاسباني اول المبتهجين باحتفالات ختام رالي داكار الذي جرى على مدار اسبوعين بين الارجنتين و التشيلي انه الفوز الثالث لمارك كوما بعد عامي الفين و ستة و الفين و تسعة.

في المرتبة الثانية في الدراجات الفرنسي سيريل ديبري حامل اللقب للعام الماضي.
السائق القطري ناصر العطية حقق حلمه وأحرز لقب رالي دكار الصحراوي الدولي في بوينوس أيرس امس السبت للمرة الاولى في مسيرته.
وأراد ناصر, الولد البكر في عائلة من سبعة اولاد, أن يصبح “مثالا” رياضيا,فتمكن من احراز لقب بطولة الشرق الاوسط ست مرات وتوج بطلا لفئة سيارات الانتاج في بطولة العالم للراليات عام 2006 ليصبح بطلا قوميا.
في فئة الشاحنات احتفل السائق الروسي فلاديمير شاغين بحصوله على المرتبة الاولى و لقب بطل رالي داكار على متن شاحنة كاماز وعزز تشاغين صدارته للترتيب العام امام زميله فيرداوس كابيروف الذي حل في المرتبة الثانية و مواطنه الاخر ادوارد نيكولاييف الذي حل ثالثا على متن شاحنة كاماز ايضا.