عاجل

تقرأ الآن:

توقيف نقابيين في لشبونة خلال الإحتجاجات الخاصة بتخفيض الأجور


البرتغال

توقيف نقابيين في لشبونة خلال الإحتجاجات الخاصة بتخفيض الأجور

قامت قوات الشرطة البرتغالية بإعتقال نقابيين خلال المظاهرات العمالية التي نظمتها النقابات أمس الثلاثاء أمام مقر إقامة رئيس الوزراء البرتغالي في العاصمة لشبونة.
أكثر من ثلاثمائة شخص شاركوا في هذه المظاهرات إحتجاجاً على خطة الحكومة الرامية إلى خفض أجور العمال وهي الخطة التي تدخل في إطار سياسة التقشف التي إعتمدتها حكومة جوزيه سوكراتش الاشتراكية للحدّ من تداعيات الأزمة الاقتصادية التي تضرب البلاد.المظاهرات سجلت عدة مواجهات بين المتظاهرين وقوات الأمن على خلفية الإنتقادات التي وجهها النقابيون إلى قوات الأمن بسبب العنف وطريقة تعاملها مع المتظاهرين.
إستطلاعات للرأي أشارت أنّ أكثر من ستة وأربعين بالمائة من البرتغاليين يعتقدون أنّهم يعيشون ظروفاً أسوأ من تلك التي عاشوها منذ أربعين عاماً أثناء حكم سالازار الديكتاتوري، وأنّ ستين بالمائة منهم يعتبر أنّ حياتهم كانت أفضل قبل الإنضمام إلى الاتحاد الأوربي.