عاجل

تقرأ الآن:

رئيس الفترة الإنتقالية في تونس فؤاد المبزع يعد بالقطيعة مع الماضي


تونس

رئيس الفترة الإنتقالية في تونس فؤاد المبزع يعد بالقطيعة مع الماضي

رئيس الفترة الإنتقالية في تونس فؤاد المبزع يعد بالقطيعة مع الماضي وبداية مرحلة سياسية جديدة تقوم على أساس الحرية والمساواة وفصل الدولة عن كافة الأحزاب. الرئيس الجديد وعد بالإعلان عن العفو التشريعي العام الذي سيشمل مساجين الرأي والمعتقلين السياسيين في البلاد.

في الأثناء تتواصل مطاردة عائلة الرئيس المخلوع بن علي والمقربين منه وفي هذا الشأن تمّ توقيق ثلاثة وثلاثين شخصاً من عائلة بن علي متهمين بإرتكاب جرائم بحق تونس وتمت مصادرة كميات معتبرة من الذهب والجواهر وبطاقات إئتمان مالية.

غضب الشارع التونسي لا يزال متواصلاً ضدّ حكومة الوحدة الوطنية حيث طالب الكلّ بإقصاء جميع رموز النظام السابق وحلّ حزب التجمع الدستوري، أحمد نجيب الشابي من الحزب الديمقراطي التقدمي اعتبر أنّ وزراء بن علي لم يكن بمقدورهم إتخاذ أيّ نوع من القرارات حيث كانت جميع السلطات مركزة في يد الرئيس بن علي.

في الأثناء يبقى الوضع الأمني هشاً في تونس التي تتطلع إلى مستقبل أكثر إشراقاً من السنوات المظلمة التي تميز بها نظام بن علي الإستبدادي. حيث لم يمنع حظر التجول الشباب التونسي من قضاء ليلته في جادة بورقيبة وسط تونس.