عاجل

تقرأ الآن:

الشرطة التونسية تطلق النار في الهواء لتفريق متظاهرين أمام مقر الحزب الحاكم سابقا


تونس

الشرطة التونسية تطلق النار في الهواء لتفريق متظاهرين أمام مقر الحزب الحاكم سابقا

اننا لن “نخافكم يا خونة” و” يسقط التجمع الدستوري الديمقراطي “ هكذا هتف أكثر من ألف شخص أمام مقر الحزب الحاكم سابقا في وسط تونس حيث تعقد الحكومة الانتقالية أول اجتماع لها.

وخلافا لما جرى الأيام الاخيرة تمكن المتظاهرون من بلوغ مقر وزارة الداخلية ومواصلة مسيرتهم حتى مقر التجمع الدستوري الديمقراطي متجاوزين حواجز الشرطة المقامة في شارع الحبيب بورقيبة وغير مبالين للعيارات النارية التحذيرية التي أطلقها الجيش لردع البعض.

أحمد نجيب الشابي من الحزب الديمقراطي التقدمي اعتبر أنّ وزراء بن علي لم يكن بمقدورهم اتخاذ أيّ نوع من القرارات التي كانت بيد الرئيس بن علي وصرح لموفد يورونيوز الى تونس جمال عزالديني:

وفي محاولة لتهدئة الشارع استقال الوزراء الثمانية في الحكومة الانتقالية والمنتمين الى الحزب الحاكم سابقا من حزبهم التجمع الدستوري الديمقراطي كما قدم وزير التنمية الادارية العضو في الحزب الحاكم سابقا في تونس زهير المظفر استقالته من الحكومة الانتقالية بعد تعرضه لضغوط بسبب صلته بادارة الرئيس المخلوع زين العابدين بن علي.