عاجل

البرتغاليون يتوجهون الاحد الى صناديق الاقتراع لانتخاب رئيس جديد وسط الازمة الاقتصادية التي تعصف البلاد، آخر استطلاعات الرأي اشارت الى اعادة انتخاب الرئيس الحالي انيبال كافاكو سيلفا اليميني من الدورة الاولى وقد منحته استطلاعات الرأي تسعة وخمسين بالمئة من الاصوات. المرشح الثاني من بين ستة مرشحين والمنافس لكافاكو سيلفا هو الشاعر ومرشح اليسار مانويل اليجري المدعوم من الحزب الاشتراكي فقد حظي بحسب الاستطلاعات على نحو اثنتين وعشرين بالمئة.

والملاحظ ان الحملة الانتخابية تجري من دون منشورات ولا اعلانات لافتة فيما نأت الاحزاب الكبرى بنفسها عن الانتخابات الرئاسة لاسيما وان منصب الرئيس في البرتغال ليس تنفيذيا وان تمتع بصلاحية حل البرلمان.

المواطنون لا يبدون جد اهتمام بالانتخابات خصوصا وان الناس لديهم من الهموم والاعباء الاقتصادية ما يثقل كاهلها كما ان يدركون ان الرئيس لا يحكم ولا يحل مشكلة البطالة التي وصلت الى العشرة بالمئة.