عاجل

تقرأ الآن:

الرئيس الروسي يقيل مسؤولين في وزارة الداخلية وقطاع النقل


روسيا

الرئيس الروسي يقيل مسؤولين في وزارة الداخلية وقطاع النقل

العاصمة الروسية موسكو شهدت يوم حداد على ضحايا الذين سقطوا في التفجير الانتحاري في مطار دوموديدوفو بموسكو .فيما اقال الرئيس ديمتري مدفيديف اربعة مسؤولين على الاقل من العاملين في وزارة الداخلية وقطاع النقل بسبب الثغرات الامنية التي ادت الى وقوع التفجير. صحيفة “موسكوفسكي “ قالت إن الهجوم خطط له منذ وقت وان الامن الروسي كان على علم باحتمال وقوع هجمات ارهابية. ويقول النقاد ان كبار المسؤولين المكلفين بالامن لن يفقدوا مناصبهم رغم التصريحات التي يطلقها الرئيس ورئيس الوزراء . فلاديمير بوتين كان قد صرح أن المعلومات الأولية تشير إلى أن الهجوم الأخير لا علاقة له بالشيشانيين.يل بجماعات من القوقاز المنحدرين من داغستان
مواطن روسي يقول :“الوضع اصبح صعبا للغاية, عندما اتنقل في المتيرو دائما التفت حولي والان ذات الشيء في المطار ايضا , افكر الان كيف سأسافر لم نعد نشعر بالامان أثناء تنقلنا “.
مواطنة روسية تقول :“الامن في موسكو أمام اشارة استفهام كبيرة , انا قلقة جدا من هذا الوضع خاصة بعد التفجيرات الاخيرة انا اتحدث بشكل عام عن الامن وليس فقط المطارات بل ايضا الشوارع ومحطات القطار والميترو حيث تمت تفجيرات ارهابية حصدت ارواح العديد من الناس اعتقد ان الامن هنا معدوم “.
التفجيرات الارهابية كانت قد وقعت في مطار دموديدوفو واسفرت عن مقتل خمسة وثلاثين شخصا وجرح العشرات وهذا ثاني انفجار يقع في موسكو خلال اقل من عام .