عاجل

تقرأ الآن:

محكمة أمريكية تفرج عن امريكي بعد حبس لربع قرن بطريق الخطأ


الولايات المتحدة الأمريكية

محكمة أمريكية تفرج عن امريكي بعد حبس لربع قرن بطريق الخطأ

بعد ربع قرن امضاها بأحد سجون ولاية تكساس الامريكية امرت قاضية بمدينة دالاس الخميس بالافراج عن المواطن الامريكي لاري سيمز ويبلغ عمره واحد وستون عاما. وقد جاء قرار القاضية غريسي لويس بعد ان اثبتت فحوصات الحمض النووي ان ان لا علاقة له باعتداء جنسي واغتصاب ادين به وحبس لخمس وعشرين سنة، القاضية اعتذرت لسيز بالنيابة عن ولاية تكساس بعد ان امضى خمسة وعشرين عاما الا خمسة اشهر.

“الولاية تريد التحقيق بصورة اكبر قبل ان تقول انه رجل حر” تقول محامية السجين سيمز.

وكان لاري سيمز يؤكد على برائته مع بقائه رابط الجأش بصورة عجيبة حول حقيقة حبسه بطريق الخطأ لربع قرن. وقد اظهرت فحوصات الحمض النووي “دي ان ايه” ان المراة التي زعمت اغتصاب سيمز لها كذبت وقالت انها لم تقم بعلاقة جنسية مع ابن عم سيمز لكن الفحوصات اثبتت وجود الحمض النووي لجيرالد هاردينغ ابن عم سيمزعلى حفاضة المراة الصحية.