عاجل

اشتباكات عنيفة بين معارضين وموالين لمبارك وسط انسحاب للجيش

تقرأ الآن:

اشتباكات عنيفة بين معارضين وموالين لمبارك وسط انسحاب للجيش

حجم النص Aa Aa

فيما لم تعرف المسيرة المليونية التي جرت هذا الثلاثاء في القاهرة سقوط جريح واحد أو أحداث عنف و فوضى، أسفرت اشتباكات اليوم بميدان التحرير بين موالين ومعارضين للرئيس مبارك عن سقوط عشرات القتلى ومئات الجرحى . الغريب أن الجيش الذي كان يحمي المتظاهرين بالأمس، انسحب اليوم من الميدان تاركا الحبل على الغارب وهو ما يطرح التساؤل مجددا حول دور الجيش في الأحداث الاستثنائية التي تمر بها مصر منذ اكثر من أسبوع.

الجيش المصري حظي إلى وقت قريب باحترام المصريين ، لكن موقفه غير الواضح لحد الآن قد يفتح المجال أمام احتمالات عديدة أهمها دور عمر سليمان ،نائب رئيس الجمهورية وحسين الطنطاوي، وزير الدفاع وقائد القوات المسلحة فيما يحدث الآن.

المتظاهرون لاحظوا اقتحام رجال امن بأزياء مدنية ميدان التحرير لإثارة الرعب في صفوفهم كما اندست مجموعة توصف بالبلطجية داخل آلاف المحتجين معبرة عن تأييدها للريس. مبارك يرفض التخلي عن السلطة ويحظى بتأيد مجموعات موالية لنظامه و أخرى تم إطلاقها من السجون لمساندته.

في خطابه الأخير، صرح الرئيس مبارك انه يريد التنحي خلال ثمانية أشهر بعد القيام بجملة من الإصلاحات الجذرية في مصر ولكن أحدات اليوم في ميدان التحرير قد تعيد خلط الأوراق من جديد.