عاجل

آلاف وآلاف الأشخاص والمتظاهرين لا يزالون يواصلون اعتصامهم المفتوح في ميدان التحرير بقلب العاصمة المصرية في ظل تصميم لا يتزحزح على تحقيق مطالبهم وأهمها إسقاط النظام ورحيل الرئيس حسني مبارك. تجول فريق يورونيوز تجول بين هؤلاء المتظاهرين الذين يطوف بعضهم الميدان حاملا شعاراته ونداءاته ومحاولا في كثير من الأحيان شرحها لجموع الواقفين وسماع آرائهم فيها.

معظم هؤلاء من الذين جار النظام القائم عليهم وارتكب في حقهم أو في حق أسرهم عددا من الجرائم ويطالبون بالاقتصاص منه. نستعرض هنا عددا من الشعارات التي يطلقها المتظاهرون والتي تتغير بشكل متسارع طبقا لما يجري على الأرض وما يستجد من أحداث. عدد كبير من هذه الشعارات يعبر عن صرخات تطالب مبارك بالرحيل لأن المتظاهرين بدأوا يشعرون بالملل، نسمع مثلا “ارحل بقى إيدي وجعتني” و“ارحل عايز اروح استحمى وأنام”.

كما ظهر عدد آخر من الشعارات الجديدة المطالبة بالرحيل الفوري والتي تتساءل عن شرعية بقاء النظام إلى الآن مثل “لا اخترناه ولا جبناه قاعد ليه سبحان الله” و” 30 سنة شكرا ارحل امشي” وأيضا “تاريخ انتهاء الصلاحية 25 يناير 2011” كما كانت هناك شعارات لا تستخدم صيغة الأمر بالرحيل ولكنها تقدم نصائح لمبارك بالتخلي طواعية عن السلطة مثل “رئيس سابق أحسن من رئيس مخلوع”. كما أصر المتظاهرون على الزج اسم زوجة الرئيس السيدة سوزان مبارك والتي يتهما المتظاهرون بالمسئولية عن مشروع الثوريث فنجد شعارا يقول “يا سوزان لو خايفة عليه اسحبيه من رجليه” و“يا سوزان قوللي للبيه كيلو العدس بعشرة جنيه”. وذلك بالإضافة إلى الشعارات التي تؤكد على شعبية المظاهرات وخلوها من الحزبية والطائفية ويحملها أطياف كبيرة من المتظاهرين بجميع توجهاتهم وانتماءتهم مثل “لا أحزاب ولا جمعيات كلنا مصريون يد واحدة” و“لا دينية ولا حزبية”.

لم يوفر المتظاهرون أيضا وسيلة للتعبير عن أنفسهم وحمل بعضهم شعارات باللغة الإنجليزية مضمونها لا يختلف عن مثيلاتها باللغة العربية مثل “ on 25 January Egypt divorced Mubarak and married freedom.”

Hussein Emara, Cairo