عاجل

عدو الولايات المتحدة الأمريكية رقم واحد حاليا ومؤسس موقع ويكيليكس جوليان أسانج مثل اليوم أمام القضاء البريطاني للمرة الخامسة منذ اعتقاله في لندن في السابع من كانون الأول ديسمبر الماضي.

وخلال اليوم الأول المخصص لتقديم حجج الدفاع قال أسانج:” صندوق أسود علقوا به حياتي كتب على سطحه الخارجي كلمة اغتصاب وامل أن نرى قريبا أن نرى أن هذا الصندوق الأسود في الحقيقة فارغ.”

محامو أسانج يعارضون فكرة تسليمه الى السويد خصوصا وأن هناك خطر نقل موكلهم لاحقا الى الولايات المتحدة حيث قد يتعرض لعقوبة الاعدام وتحويله الى غوانتانامو مؤكدين أن تسليم أسانج سيخالف المعاهدة الاوروبية لحقوق الانسان.

جوليان أسانج لازال يثير اهتمام وسائل الاعلام العالمية اذ سادت فوضى عارمة صباح اليوم بعدما تجمع عشرات الصحفيين أمام المحكمة لتغطية القضية التي خصصت مقاعدها منذ أسابيع لأنصار أسانج وناشطي حقوق الانسان الذين شكلوا طابورا طويلا في حين انتظر اخرون ممن لم يتمكنوا من دخول القاعة في الخارج.