عاجل

جنوب السودان يحتفل بالاعلان عن نتائج الانتخابات التي جاءت لصالح الانفصال عن الشمال بنسبة ثمانية وتسعين بالمئة.

المجتمع الدولي أشاد بنتائج الإستفتاء التي تشكل بداية يوم جديد في المنطقة وحض على التطبيق الكامل لبقية بنود إتفاق السلام الذي وقع عام ألفين وخمسة.

الرئيس باراك اوباما ان الولايات المتحدة ستعترف بجنوب السودان دولة “مستقلة وذات سيادة” في تموز/يوليو المقبل, مهنئا سكان جنوب السودان بالتصويت لمصلحة الاستقلال في استفتاء وصفه بالتاريخي .

مايكل سانيتو احد سكان جنوب السودان يقول:“ابتدءا من اليوم هذا العلم سيرتفع عاليا انه علمنا والنشيد الوطني سينشد من قبل الجميع ,انا سعيد للغاية انا احد الايتام الذين كانوا ضحايا للحرب وهنا نحن اليوم نحتفل “.

مستقبل منطقة ايبي بعتبر من اكثر المسائل حساسية ويتعين على الخرطوم وجوبا حلها فبل الاتفاق على على تقاسم النفط والجنسية .

جنيفر كوك مركز الدراسات الاستراتيجية الدولية (مديرة برنامج افريقيا) :

“جنوب السودان بدأ ببناء دولة جديدة من الصفر, القائمون على الحكومة هم بالفعل اشخاص يمتلكون الكفاءات العالية ولكن على المستوى الواسع في الدولة مازال هناك نقص في الخبرات هذا تحد كبير لحكومة جنوب السودان للعمل على التنمية “.

ميلاد دولة جنوب السودان سيساهم في رفع العقوبات الاقتصادية عن السودان

وقد يشطب الخرطوم من قائمة دول الإرهاب.

الإستفتاء على استقلال الجنوب يعدّ من أهم عناصر إتفاق السلام الذي أُبرم في ألفين

وخمسة، منهياً حربا مدمرة استمرت أكثر من عشرين عاما بين الجنوب والشمال.