عاجل

مع رحيل الرئيس حسني مبارك عن السلطة في مصر، أزيح سياج الديكتاتورية الذي حال دون تحقيق المصريين لاهدافهم المشروعة في تاسيس نظام ديمقراطي يقوم على التعددية و المساواة. هذه هي مطالب ملايين المصريين، هتفوا بها قبل تنحي الرئيس مبارك عن السلطة، وسقط من اجلها اكثر من ثلاثمئة قتيل قبل ان تتوج الثورة المصرية بتخلي مبارك عن سلطة استفرد بها لثلاثين عاما.الا ان بعض المصريين يتخوفون من مفاجاة غير سارة قد تطيح باحلامهم..فماذا لو لم يسلم الجيش مقاليد السلطة للمدنيين؟.الجنرال المتقاعد صالح محمد يرى ان الجيش سيعود الى ثكناته حالما يتمم المهمة المنوطة بعهدته.يشار الى ان الرئيس المخلوع عهد الى المجلس الاعلى للقوات المسلحة بتسيير شؤون البلاد قبل ان يغادر الحكم، مكرها، اثر ثورة عارمة شملت كافة المدن المصرية و امتدت لثمانية عشر يوما.