عاجل

الفينومينو يودع ملاعب كرة القدم بعد مسيرة طويلة حافلة بالالقاب و التتويجات. رونالدو يقرر وضع حد لمشواره الرياضي في سن الرابعة و الثلاثين.

الابن المدلل للكرة البرازيلية تحدث بحزن بالغ عن قراره اعتزال الملاعب و قال” من الصعب جدا ان تغادر عالما جعلك سعيدا طيلة سنوات و سنوات. عالم كرة القدم الذي اعشقه. ذهنيا انا قادر على مواصلة المشوار لكن جسديا لم اعد قادرا على رفع التحدي. علي ان اقبل بهذا الامر.”

نجم من نجوم كرة القدم العالمية يعتزل عالم الجلد المدور اذن ليطوي بذلك صفحة لامعة من صفحات كرة القدم كتبت باحرف من ذهب سجل سطورها رونالدو المتالق دوما على الملاعب في الولايات المتحدة عام 1994 عندما فاز بكاس العالم لاول مرة او في كوريا الجنوبية و اليابان عام 2002 عندما كرر الانجاز نفسه.

على الملاعب الاسبانية عندما صنع الحدث و شغل الناس في صفوف اف سي برشلونة و ريال مدريد او في الملاعب الايطالية مع انتر ميلان و اسي ميلان او في صوفوف كورنثيانس البرازيلي. اينما ذهب كان الفينومانو يبدع و يقنع بلمساته الساحرة و اهدافه الحاسمة .

رونالدو قرر وضع حد لنشاطه على الملاعب بعد ان بات غير قادر على تقديم الاضافة لفريقه كورنثيانس