عاجل

عاجل

"أي بي أم" تطور جهازا جديدا للكومبيوتر

تقرأ الآن:

"أي بي أم" تطور جهازا جديدا للكومبيوتر

حجم النص Aa Aa

اختبار في الثقافة العامة محوره هذه المرة جهازة كومبيوتر طورته شركة “آي بي أم” لأجهزة الكومبيوتر، كان طرفا مشاركا في احد البرامج التلفزيونية الأمريكية، ضمن مسابقة امتدت على مدى ثلاثة أيام. في المقابل كان المتباري “كين جينينغز” يبدو كالالة، بعد أن حقق رقما قياسيا من الاجوبة الصحيحة.

العلماء يعتبرون جهازة كومبيوتر “واتسون” تكنولوجيا متقدمة في مجال الذكاء الاصطناعي يمكن توظيفه في مجالات الاعمال والطب خلال الاعوام المقبلة.

ديفيد فيروشي – احد المحققين في” أي بي أم”

“لماذا هذا العمل؟ لانه عمل صعب ويثير التحدي ولانه اذا نجحت في هذا المجال باختراع تكنولوجيا كهذه، يمكنك مساعدة الناس على التمعن فيها لفهم كل انواع المعرفة المرتبطة بها”.

كين جينينغز – أحد الفائزين بالمسابقة

“لهذا الجهاز ذاكرة هائلة تقدر بخمسة عشر تريليون بايت، لكن لديه صعوبة في الفهم… جمل انجليزية بسيطة كتلك التي يستعملها طفل سيفهمها… واجوبة مخطئة تكون مضحكة…”

وكانت “ أي بي أم” شرعت في تطوير واتسون منذ عام ألفين وخمسة، وكان التحدي بالنسبة للشركة أن تطور جهازا أكثر تعقيدا من “ديب بلو” الذي استطاع أن يهزم بطل العالم للشطرنج “غاري كاسباروف” عام ألف وتسعمائة وسبعة وتسعين.

ولم يكن واتسون مرتبطا بالانترنت ولكنه محمل بموسوعات من الكتب والافلام.