عاجل

لليوم الخامس على التوالي خرج بالعاصمة صنعاء نحو الف من المتظاهرين المطالبين برحيل الرئيس اليمني علي عبد الله صالح الذي يحكم البلاد منذ اثنتين وثلاثين سنة، رددوا فيها هتافات تطالب برحيله، واراد المتظاهرون التوجه نحو القصر الرئاسي لكن الشرطة اليمنية منعتهم ووقفت مكتوفة الايدي امام الاشتباكات بين معارضي ومؤيدي النظام

وكان نحو ثلاثة آلاف من الموالين للنظام اليمني تظاهروا الثلاثاء لكن المظاهرة سرعان ما تحولت الى مواجهات بالعصي والحجارة مع المعارضين ادت لاصابة ثلاثة اشخاص بجروح

ويريد اليمنيون المعارضون خلع الرئيس صالح اسوة بالثورتين التونسية والمصرية اللتين اطاحتا بالديكتاتورية في البلدين، وهم يؤكون على مواصلة التظاهر على الرغم من قمع الشرطة لهم.