عاجل

“الشعب يريد إسقاط النظام” في ليبيا أيضا حيث تتواصل الاحتجاجات مطالبة برحيل الزعيم الليبي معمر القذافي الذي يحكم البلاد بقبضة من حديد منذ أكثر من 40 عاما.

مدينة البيضاء، شرقي ليبيا، تشهد مظاهراتٍ لآلاف الليبيين على الأقل انطلقت أثناء تشييع القتلى الأربعة في الاحتجاجات الجارية بها منذ الثلاثاء.

مظاهرات اليوم التي سُمِّيتْ بـ: “يوم الغضب” والتي تمت الدعوة إليها عبر المواقع الإلكترونية، شملت عدة مناطق وأسفرت عن مقتل 6 أشخاص حسب مواقع مُعارِضة.

السلطات لم تنجح في كبحها رغم استباقها باعتقال 14 ناشطا وكاتبا ومحتجا بشبهة التحضير للمظاهرات.

المئات من الموالين للنظام خرجوا في المقابل للتصدي للمتظاهرين حاملين شعارات مستلهَمة من مفردات تعوَّدَ العقيد القذافي على استخدامها خلال العقود السابقة.

بالتزامن مع ذلك، أقال وزير الداخلية الليبي مديرَ أمن إقليم الجبل الأخضر العقيد حسن قرضاوي على خلفية مقتل محتجين مساء الأربعاء.