عاجل

وسط فضائح الفساد المالي والاخلاقي التي تلاحق رئيس الوزراء الايطالي سيلفيو برلسكوني وافقت الحكومة الايطالية الجمعة على مبدأ اجراء الاصلاحات الدستورية للسلطة القضائية وذلك بعد ايام من اتهام برلسكوني بممارسة الجنس مع القاصر المغربية كريمه المحروق المعرفة بروبي وهي من بنات الهوى التي كشفت اليوم ان الضيوف البنات في حفلات برلسكوني الشهيرة “ببونغا بونغا” في احدى فيلاته كن عرايا كما انه دفع لها اموالا ومجوهرات بعد حضورها احدى حفلاته الماجنة.

برلسكوني الذي سيمثل للمحاكمة في الرابع من نيسان ابريل المقبل على خلفية فضيحة “روبي غيت” زار اليوم الفاتيكان والتقى كبار المسؤولين في الكنيسة التي لم تنتقد خطاياه حتى الآن بصورة مباشرة، اللقاء وهو سنوي جاء احياء لاتفاقية لاتيران التي منحت الفاتيكان سيادتها السياسية في عام الف وتسعمئة وتسعة وعشرين، ويفسر العارفون سبب تغاضي الكنيسة عن انتقاد برلسكوني مباشرة هو ارتياحها لحكومة يمينية محافظة في دفة الحكم.