عاجل

أعلنت اليوم اليابان رسميا تعليق عمليات ملاحقة وصيد الحيتان في منطقة القطب الجنوبي، بعد مضايقات مستمرة من منظمة بيئية مقرها الولايات المتحدة.

الإعلان جاء على لسان وزير الزراعة و الصيد الياباني، ميشيهيكو كانو، الذي أكد أن السفينة “ نيسشين مارو” اليابانية علقت عمليات البحث عن الحيتان منذ العاشر من الشهر الجاري، بسبب مخاوف تتعلق بالسلامة، و ذلك منذ تعرضها لمطاردة من منظمة “ سي شيبرد “

المسؤول الياباني، اتهم المحتجين المناهضين لعمليات صيد الحيتان، بتعطيل عمل سفن صيد الحيتان اليابانية بشكل متكرر، بعد أن تعقب نشطاء المنظمة البيئية السفينة اليابانية لعدة أسابيع في محاولة منهم لمنع صيد الحيتان.

يذكر أن طوكيو، كانت قد أوقفت عمليات صيد الحيتان لأغراض تجارية، بموجب قرار لجنة دولية في عام 1986 لكنها تجري عمليات لصيد الحيتان سنويا في المحيط الجنوبي حول القارة القطبية الجنوبية لأغراض البحث العلمي، إلا أن الدول المناهضة لعمليات صيد الحيتان، بقيادة أستراليا و نيوزيلندا، بالإضافة إلى الجماعات و المنظمات البيئية تدين عمليات الصيد اليابانية.