عاجل

في أعقاب نجاح الثورتين التونسية والمصرية في اسقاط الأنظمة الحاكمة وتحقيق مطالب الشعب.

حالة غضب الشارع البحريني مازالت قائمة مع تجدد المواجهات بين قوات الأمن والمتظاهرين المطالبين باسقاط النظام الملكي القائم وإجراء اصلاحات شاملة.

المتظاهرون تعرضوا لوابل من إطلاق الرصاص ما أدى إلى وقوع العديد من الجرحى.

وللوقوف على آخر التطورات المتسارعة في البحرين أجرت قناة يورونيوز اتصالاُ هاتفياً مع شاهده عيان من داخل مستشفى السليمانية.

الرئيس الأميركي باراك أوباما أدان في اتصال هاتفي أجراه مع ملك البحرين الشيخ حمد بن عيسى ال خليفة استخدام قوات الامن البحرينية العنف ضد المتظاهرين ما اسفر عن سقوط اربعة قتلى وعشرات الجرحى.

وتجمع نحو 15 ألف محتج في البحرين للمشاركة في تشييع جثامين ثلاثة أشخاص لقوا حتفهم في اشتباكات بين المتظاهرين والشرطة في العاصمة المنامة يوم الخميس الماضي.