عاجل

الحركة الاحتجاجية على نظام العقيد معمر القذافي الذي يحكم البلاد منذ العام 1969تتزايد حدتها في يوم اتسم بالعنف.

المظاهرات المتواصلة أسفرت عن مقتل أربعة وثمانين شخصا الى حد الآن، أربعون منهم من مدينة بنغازي ثاني أكبر المدن الليبية الواقعة على بعد ألف كيلومتر من العاصمة طرابلس.

وكالة الأنباء الليبية الرسمية أعلنت أن أجهزة الأمن الليبية ألقت القبض على عشرات من عناصر شبكة أجنبية من جنسيات عربية مختلفة وأتراك مهمتهم ضرب استقرار البلاد.

وفي خطوة مماثلة لتلك التي اتخذتها السلطات المصرية خلال ثورة 25 يناير قامت السلطات الليبية بقطع خدمات وخطوط الهاتف في بعض أنحاء البلاد.

الاحتجاجات المتجددة تحولت إلى أعمال عنف في جميع أنحاء ليبيا اذ قتل العشرات بالرصاص خلال جنازات ومسيرات لأولئك الذين قتلوا في المظاهرات المناهضة للحكومة في الأسبوع الماضي.

الساعدي القذافي نجل الرئيس الليبي معمر القذافي خرج بدوره في أسوأ اضطرابات على مدار أربعة عقود من حكم والده بعدما تمت محاصرته من قبل جموع المتظاهرين في مدينة بنغازي الى أن تم تخليصه في محاولة للعودة به الى طرابلس.