عاجل

مدينة صعدة في شمال اليمن والتي تعدّ معقل التمرد الحوثي، شهدت حركة إحتجاجية ضخمة أمس الإثنين، طالب خلالها عشرات آلاف المتظاهرين بإسقاط النظام. وانضم المتمردون الحوثيون الشيعة إلى هذه المظاهرات التي لم تشهدها من قبل المدينة.

الإحتجاجات إمتدت إلى مدن يمنية أخرى مماثلة كعدن والحديدة وتعز والحوط وتبنى المتظاهرون شعاراً واحداً وهدفاً واحداً هو المطالبة بالتغيير وتعزيز دور الشعب في صناعة مستقبله وتحمل مسؤولياته. عشرات القتلى سقطوا منذ إندلاع هذه الحركة الشعبية في السادس عشر من هذا الشهر.

العاصمة صنعاء شهدت عدة تجمعات إحتجاجية مناهضة للرئيس اليمني علي عبد الله صالح، وقد شارك عدد من نواب المعارضة في المظاهرات وطالبوا بتنحية الرئيس.

في الأثناء، أكد الرئيس علي عبد الله صالح أنه لن يرضخ لمطالب المتظاهرين ويتنحى عن الحكم إلاّ عبر صناديق الإقتراع.

المزيد عن: