عاجل

تقرأ الآن:

الدبلوماسية الدولية والعربية تتحرك لإنقاذ ليبيا من حمامات الدم


ليبيا

الدبلوماسية الدولية والعربية تتحرك لإنقاذ ليبيا من حمامات الدم

حمى المظاهرات التي تجتاح المدن الليبية ضد نظام القذافي عبرت المحيط الأطلسي لتصل إلى نيويورك مقر الأمم المتحدة. فالمئات تظاهروا ضد ما يصفونه بالإبادة الجماعية للشعب الليبي.

البعثة الدبلوماسية الليبية بالأمم المتحدة أعلنت تنصلها من النظام ووقوفها إلى جانب الشعب كما يقول إبراهيم الدباشي نائب السفير الليبي في الأمم المتحدة:

“لم نقف أبدا إلى جانب القذافي، لقد أعلنا وقوفنا إلى جانب الشعب. أصدرنا بيانا نطالب فيه المجتمع الدولي بالتدخل لمساعدة شعب ليبيا الذي يواجه الإبادة الجماعية في طرابلس كما ترتكب بحقه جرائم ضد الإنسانية في كل المدن الشرقية”.

أما الأمين العام للأمم المتحدة بان كي مون فقد صرح قائلا:

“لقد رأيت مشاهد تدمي القلوب للسلطات الليبية وهي تقصف وتطلق النار على المتظاهرين من الطائرات الحربية والمروحيات. إن هذا غير مقبول على الإطلاق ويجب أن يتوقف فورا فهو خرق خطير للقانون الإنساني الدولي”.

من جهتها تعقد جامعة الدول العربية في القاهرة اجتماعا طارئا بعد ظهر اليوم على مستوى السفراء لمناقشة الوضع المتردي في ليبيا. وكان الأمين العامة للجامعة عمرو موسى قد دعا إلى الوقف الفوري لاستخدام العنف.