عاجل

تقرأ الآن:

مقابلة مع فرانكو فراتيني وزير الخارجية الإيطالي


إيطاليا

مقابلة مع فرانكو فراتيني وزير الخارجية الإيطالي

يعقد وزراء داخلية دول جنوب المتوسط الأوروبية غدا اجتماعا لمناقشة تأثير أحداث ليبيا على الهجرة غير الشرعية لأوروبا. يورونيوز تحدثت مع فرانكو فراتيني وزير الخارجية الإيطالية بهذا الشأن

يورونيوز: من الواضح أن أوروبا بصدد انتظار موجات غير مسبوقة من المهاجرين من بلاد المغرب. بعض الوزراء الإيطاليين طالبوا بإشراك فرنسا وألمانيا في هذه المشكلة. فما هو موقف الاتحاد الأوروبي؟

فرانكو فراتيني: للأسف الشديد لم نحصل إلا على إجابات مراوغة، طالبنا الاتحاد الأوروبي بالتدخل لأنها ليست مشكلة إيطاليا أو صقلية بل هي مشكلة أوروبية يجب أن تواجه من مجمل دول الاتحاد. إمكانات إيطاليا لا تسمح باستقبال أعداد كبيرة من المهاجرين كمئتي ألف مهاجر أو أكثر. شيء آخر، مفهوم التضامن بين الدول الأوروبية والذي بني عليه الاتحاد منذ عام سبعة وخمسين يوشك على الاختفاء ونحن نعمل الآن على تعزيز هذا المفهوم حتى لا يختفي وحتى تكون أوروبا حاضرة دائما في مثل هذه المواقف الصعبة.

يورونيوز: برأيك ماذا سيحدث في السنوات الخمس القادمة؟

فراتيني: لا نستطيع التكهن بذلك، لكن سياستنا واضحة وهي دعم عمليات التحول في هذه البلدان دون إملاء شروط. فقط من لا يعرف جيراننا العرب جيدا سيقول إذا تدخلت روما وبروكسل وواشنطن فليس أمامهم إلا الخضوع. أنا أقول لا لن يخضعوا فكل القادة الذين أعرفهم يثمنون السياسة الإيطالية التي لا تملي إرادتها على العرب وإنما تستمع لهم وتمد لهم يد العون.