عاجل

عاجل

ضحايا الثورة الشعبية الليبية يوارون

تقرأ الآن:

ضحايا الثورة الشعبية الليبية يوارون

حجم النص Aa Aa

ضحايا الثورة الشعبية الليبية يوارون الثرى، فيما يُصرّ النظام على قمع المزيد من المتظاهرين وإجهاض الثورة. أعداد الضحايا تواصل الإرتفاع في ظلّ حديث منظمات

حقوقية عن مقتل بين ثلاثمائة وأربعمائة شخصٍ منذ بداية الثورة. ميدانياً، الرقم أكبر بكثير من ذلك الذي تناولته وسائل الإعلام والمنظمات.

ورغم عمليات القمع والإستخدام غير المتكافئ للقوة والتهديدات التي أطلقها القذافي لتخويف المتظاهرين، فقد تواصلت الإحتجاجات وقام المتظاهرون بتحديات جديدة في شوارع عدة مدن ليبية، حيث أحرقوا صور القذافي ومزقوا الكتاب الأخضر الذي يُعدّ رمزاً من رموز النظام السياسي الليبي.

الإحتجاجات التي انطلقت في شرق البلاد وخصوصا في مدينة بنغازي، إتسع نطاقها بسرعة إلى عدة مدن أخرى، حيث وصلت الأحد الماضي إلى العاصمة طرابلس التي شهدت أعمال قمع كبيرة على خلفية قيام قوات الأمن والميليشيا الموالية للسلطات باقتحام المنازل وبأعمال نهب.