عاجل

عاد المصرف البريطاني لويدز إلى جني الأرباح في السنة المالية ألفين وعشرة، حيث ساهم الأداء القوي لفروعه المتخصصة في التجزئة في تعويض الخسائر التي تكبدها جراء قروضه المتعثرة في أيرلندا. لويدز أعلن أن أرباحه قبل خصم الضرائب فاقت توقعات الخبراء حيث بلغت مليارين وخمسمئة وستين مليون يورو.