عاجل

تقرأ الآن:

سكان طرابلس يتعهدون بمواصلة الانتفاضة لاسقاط القذافي


ليبيا

سكان طرابلس يتعهدون بمواصلة الانتفاضة لاسقاط القذافي

جنازة تحولت إلى استعراض آخر للتحدي ضد القذافي. فخلال تشييع جثمان أحد الأشخاص، الذين قتلوا الجمعة الماضية على أيدي جنود الزعيم الليبي، معمر القذافي في طرابلس، تعهد أمس المئات من سكان العاصمة الليبية، الذين كانوا يهتفون “القذافي عدو الله” بمواصلة الانتفاضة الشعبية لاسقاط نظام ملك ملوك إفريقيا، الذي يضيق به الخناق يوما بعد آخر.

الأحياء الفقيرة في طرابلس، تحدت يوم أمس العقيد علانية، عندما حاولوا السير من تاجوراء الحي القريب من العاصمة إلى الميدان الأخضر بوسط طرابلس، مما أسفر عن مقتل خمسة أشخاص على الأقل، قتلوا برصاص قوات الأمن حسب سكان تاجوراء.

المشهد في تاجوراء يتناقض مع تصريحات نجل القذافي سيف الاسلام، الذي تحدث أول أمس عن عودة الهدوء إلى ليبيا.

هدوء يبدو أنه لا يراه إلا سواه، سيما بعد أن أصبحت أجزاء كبيرة من شرق الجماهيرية تحت سيطرة المتظاهرين.

أما في طرابلس و تحديدا في محيط باب العزيزية حصن القذافي الأخير، فالصورة تقول بأن أنصار العقيد لا يزالون يحكمون قبضتهم على ما تبقى من ليبيا القذافي.