عاجل

الشارع التونسي ينجح في الإطاحة برئيس الحكومة الإنتقالية محمد الغنوشي، غداة أعمال عنف في العاصمة أوقعت خمسة قتلى. لم تمض ساعات قليلة على إستقالة الغنوشي حتى أعلن الرئيس الإنتقالي فؤاد المبزع تعيين الوزير السابق الباجي قائد السبسي رئيسا جديدا للحكومة الانتقالية.الباجي قايد السبسي، محامٍ وسياسي تولى عدة مسؤوليات هامة في الدولة التونسية بين عامي ثلاثة وستين وواحد وتسعين من القرن الماضي.

وكان الغنوشي قال في مؤتمره الصحافي “قررت الإستقالة من منصبي كوزير أول“، مضيفا أنّ هذه الإستقالة “ليست هروبا من المسؤولية بل إفساحا للمجال أمام وزير أول آخر”. وتابع “ضميري مرتاح، ولست مستعدا لأكون الرجل الذي يتخذ إجراءات ينجم عنها ضحايا”.
المواجهات بين المتظاهرين والشرطة تواصلت في تونس، واندلعت أعمال عنف جديدة بعيد ظهر أمس وسط العاصمة حيث قام شبان بأعمال تخريب على خلفية سقوط قتلى.أكثر من مائة ألف متظاهر طالبوا الجمعة الماضي بتنحي حكومة محمد الغنوشي في أضخم تجمع شهدته العاصمة التونسية منذ الإطاحة بزين العابدين بن علي في الرابع عشر من كانون الثاني-يناير الماضي.

المزيد عن: