عاجل

تقرأ الآن:

المحكمة الجنائية الدولية تفتح تحقيقا بجرائم ضد الانسانية ضد القذافي


ليبيا

المحكمة الجنائية الدولية تفتح تحقيقا بجرائم ضد الانسانية ضد القذافي

بينما يكافح الزعيم الليبي معمر القذافي لتجنب مصير الرئيسين السابقين التونسي زين العابدين بن علي والمصري حسني مبارك عقب نجاح الثورتين الشعبيتين أعلن المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينو اوكامبو في لاهاي فتح تحقيق حول وقوع جرائم ضد الانسانية في ليبيا يستهدف الزعيم الليبي معمر القذافي وعددا من كبار المسؤولين في نظامه وأقاربه.

المدعي العام في المحكمة الجنائية الدولية لويس مورينيو أوكامبو يقول:” لقد حددنا بعض الأفراد ممن يتمتعون بالسلطة بحكم الأمر الواقع يمكن تحميلهم المسؤولية في نظر القانون وقوات الأمن الليبية التي ارتكبت جرائم ضد المدنيين وهم معمر القذافي والمقربون منه بما في ذلك بعض من أبنائه السبعة الذين كانوا يستغلون السلطة والأمن في ليبيا.”

وأضاف أوكامبو خلال مؤتمر صحفي عقده بلاهاي أن بعض جماعات المعارضة يملكون أيضا الأسلحة أود أن أكون واضحا إذا قامت جماعات المعارضة بارتكاب جرائم سيتم اشراك زعيمهم في التحقيق أيضا.”

ومن المتوقع اصدار مذكرة توقيف دولية بحق الزعيم الليبي معمر القذافي.