عاجل

تقرأ الآن:

قوات غباغبو تقتل سبع نساء خلال مظاهرة مؤيدة لوتارا في أبيدجان


ساحل العاج

قوات غباغبو تقتل سبع نساء خلال مظاهرة مؤيدة لوتارا في أبيدجان

كوت ديفوار الغارقة في أزمة ازدواجية الرئاسة منذ أكثر من ثلاثة أشهر، شهدت هذا الخميس أعمال عنف جديدة أسفرت عن مقتل سبع نساء على الأقل.

فخلال مظاهرة لأنصار الرئيس الفائز في الانتخابات الرئاسية الأخيرة، الحسن وتارا، أطلقت قوات الأمن الموالية للرئيس المنتهية ولايته، لوران غباغبو الرصاص على المتظاهرين لتفريقهم فقتلت سبع نساء و أصابت العشرات في حي أبوبو في أبيدجان، المحسوب على وتارا، حسب شهود عيان

هذا الشاهد يقول إنهم كانوا ينوون تنظيم مسيرة سلمية، لكن عندما وصلت قوات الدفاع و الأمن الموالية لغباغبو في مدرعة إلى موقع التجمع فتحت النار على النساء فقتلت سبعا منهن على الفور، و كان هناك قتلى آخرون داخل سيارة. و لأننا لا نملك الوسائل للدفاع عن أنفسنا ، قمنا بتحضير قنابل لاستهداف قوات غباغبو “

وذكر شهود عيان آخرون أن هناك عددا كبيرا من الجرحى أصيب بعضهم بالرصاص، و وقع آخرون ضحايا تدافع أعقب ذلك.

ففي حين يتدهور الوضع الأمني في كوت ديفوار بسرعة، حيث قتل خمسون شخصا في أعمال عنف خلال أسبوع، لا ترتسم في الأفق أي حلول سياسية لأزمة يبدو أنها ستجر البلاد إلى حرب أهلية.

هذا و من المقرر أن يجتمع مجلس الأمن الدولي اليوم لبحث الأزمة، كما ينتظر أن يعقد الرؤساء الأفارقة الخمسة المكلفون من قبل الإتحاد الإفريقي بايجاد حل لأزمة كوت ديفوار هذا الجمعة في العاصمة الموريتانية، نواكشوط .