عاجل

ما تزال بلدة بريقة شرق ليبيا تشهد مواجهات مسلحة متقطعة، القوات الموالية للزعيم الليبي قصفت الخميس المدينة املا في استرجاعها من الثوار الذين استعادوا السيطرة عليها خلال عمليات الكر والفر. الصحفية فرانشيسكا تشكاردي وصفت لنا الوضع من بريقة:

“الثوار في بريقة متفائلون وواثقون بعد استعادتهم المدينة بالامس من كتائب القذافي، اليوم هم على اهبة الاستعداد لمواجهة اي هجوم مضاد، لا يخافون، يقولون انهم يتحضرون ويجهزون انفسهم بالعتاد، كما انهم يقومون بدوريات في شوارع بريقة

التعزيزات جاءت من اجدابيا وهي المدينة الاقرب وتبعد بخمسة وسبعين كيلومترا عن بريقة، وايضا ارسلت تعزيزات من بنغازي البعيدة بنحو مئتين وخمسين كيلومترا، وقد تحدثت مع أحد الشباب صباح اليوم وقال انه اتى بالامس من بنغازي للمشاركة في القتال، وهو مهندس ولم يقاتل من قبل، لكن وعلى الرغم من ذلك عرف كيف يتعامل مع السلاح واكد على جاهزيته للقتال حتى لو كانت المرة الاولى التي يستعمل فيها السلاح كانت قبل يومين”.