عاجل

عاجل

الجثث تغطي مستشفى أجدابيا

تقرأ الآن:

الجثث تغطي مستشفى أجدابيا

حجم النص Aa Aa

الجثث تغطي كل المستشفيات في عدة مدن ليبية التي خرجت عن سيطرة الحكومة الليبية،بعد اشتباكات بين القوات الموالية للقذافي و المناوئة له.

و أعلنت المعارضة المسلحة في ليبيا انها طردت قوات موالية للزعيم الليبي معمر القذافي من بلدة راس لانوف النفطية بعد قتال ضاري معها، لكن نائب وزير الخارجية نفى النبأ و أكد أن المدينة لا تزال تحت سيطرة الحكومة.

الصحافية الإيطالية الإسبانية فرانسيسكا سيكاردي تابعث ما جرى في راس لانوف،و تروي ل:يورونيوز” ما رأت :

“الجرحى الذين أصيبوا في معركة رلاس لانوف يعالجون في مستشفى اجدابيا الذي لازال يعمل بعد أكثر أيام من القتال العنيف.

المستشفى يعيش في حالة من الفوضى و قلة الإمكانيات حسب ما أخبرنا به الدكتور أحمد عراردون،و هو طبيب متطوع جاء من القاهرة،لقد أخبرنا أيضا أن لا الطاقم الطبي و لا المستشفى كان مهيئا لمواجهة هذا الوضع المستعجل.

أغلب الجرحى مصابون بأعيرة نارية حسب ما أخبروني في المستشفى،ما يعني أن قوات القذافي لا تستخدم أسلحة ثقيلة في مواجهة المدنيين،و إنما تشتبك معهم في عمليات لإطلاق النار،غير أن القصف الجوي ترك خلفه عشرات الإصابات الحرجة،العديد منهم قتلوا أيضا،شخصيا رأيت جثتين على الأقل،واحدة مصابا بقذيفة و الثانية محروقة الرأس.