عاجل

دخلت الثورة الليبية أسبوعها الرابع وباتت المعارك العنيفة التي أسفرت عن سقوط الاف القتلى بين المؤيدين للقذافي والمعارضين له حربا أهلية.

قوات القذافي تواصل شن هجومات مضادة مستخدمة الدبابات والطائرات ضد المعارضين في عملية لاستعادة مواقعها ومحاصرة مدينة الزاوية الواقعة على بعد خمسين كيلومترا غرب العاصمة والتي تمثل معقلا مهما للثوار المطالبين بتنحي الزعيم الليبي ومنعهم من الاستيلاء على الميناء الذي يعتبر أهم موانئ تصدير النفط الليبي إلى الخارج.

وفي الشرق الليبي وبالضبط في مدينة رأس لانوف النفطية شنت الطائرات الحربية أربع غارات جوية على الأقل على مناطق داخل وحول البلدة وأصابت احداها منطقة سكنية يسيطر عليها الثوار وسمع دوي انفجارات قوية وقذائف الهاون غرب المدينة.

وانسحب المتمردون الليبيون من مدينة جواد الواقعة على مسافة مئة كلم شرق سرت والتي أصيب فيها ما لا يقل عن خمسة عشر شخصا بجروح بليغة.