عاجل

العاهل المغربي محمد السادس يعلن عن إصلاحات دستورية شاملة تتضمن بالأخص تعزيز الحريات الفردية والجماعية والحكم المحلي وضمان صلاحيات أوسع لرئيس الوزراء، كرئيس للسلطة التنفيذية يتولى المسؤولية الكاملة على الحكومة والادارة وقيادة وتنفيذ البرنامج الحكومي. هذه الإصلاحات حسب الملك محمد السادس تهدف إلى تحديث وتأهيل هياكل الدولة.

من بين المرتكزات الأساسية لخطاب العاهل المغربي أيضا، الإعتراف دستوريا ولأول مرة في تاريخ المملكة، بالامازيغية كمكون أساسي من مكونات البلاد، والإرتقاء بالقضاء إلى سلطة مستقلة، وتعزيز صلاحيات المجلس الدستوري، وترسيخ دولة الحق والمؤسسات.

الإعلان عن هذه الإصلاحات جاء في خطاب هو الأول للملك المغربي منذ مظاهرات العشرين من الشهرالماضي، التي دعت إليها مجموعات شبابية للمطالبة بإصلاحات سياسية عميقة.