عاجل

اليابان تخوض سباقا مع الزمن لتفادي حدوث كارثة نووية جراء الإنفجارات المتوالية في محطة فوكوشيما النووية. اما سكان طوكيو فيعيشون حاليا اوضاعا اقتصادية استثنائية نظرا لإنقطاع التيارالكهربائي في مناطق عديدة ولصعوبة التزود بالمواد الغذائية .هذه المرأة تقطعت بها السبل وبدت الحيرة واضحة على محاياها و هي تحكي قصتها:“أنا أعيش في ايواتي. جئت الى طوكيو في العاشرمن مارس ثم وقع الزلزال، لذلك لم أتمكن من العودة. مكثت في فندق، لكن ابني يعيش هنا، انا مضطرة للبقاء الآن.”

كافة المؤشرات تدل على أن زلازل الجمعة الماضي في شمال شرق اليابان، سيكون ربما الأكثر تكلفة على المستوى الاقتصادي إذ قدرت قيمة الخسائر بمائة مليار دولارعلى الأقل، منها عشرون مليار دولار كخسائر عن حجم الأضرارالتي لحقت بالعقارات السكنية، واربعون مليار دولار عن الدمار الذي لحق بالبنية التحتية كخطوط السكة الحديد ية والشوارع والموانئ البحرية.