عاجل

كتائب القذافي تواصل زحفها الى شرق ليبيا لإسترجاع المدن التي يسيطرعليها الثوار هناك. معارك الكر والفرمتواصلة بينهما في مدينتي بريقة واجدابيا التي اخلاها الثواراليوم بعدما اصبحوا يجدون صعوبة كبيرة في وقف الزحف المستمر لقوات القذافي التي تعتمد على الغارات الجوية والبحرية لتجبرالثوارعلى التقهقر والإستسلام.

احمد بهاء الدين آمر كتيبة استطلاع في منطقة الجبل الأخضربمدينة البيضاء عبر عن تفاؤله رغم كل ما يجري على ارض الواقع من استعادة القذافي السيطرة على العديد من المدن خاصة منها النفطية اذ يقول:“نقوم بتدريب الثوار والمتطوعين من الشباب ومن احرار ليبيا. سنقوم بحشد هذه القوات بهدف الإعداد الى هجوم كبير على سرت واختراقها واسقاطها ثم سنصل الى طرابلس لنهزم الطاغية ومعاونيه.”

الوصول الى طرابلس هو حلم الثوار والمنشقين عن نظام القذافي اما سكان مدينة البيضاء فقد نددوا بهمجية كتائب القذافي التي أدت الى مقتل العديد من المدنيين الليبيين. مراسل يورونيوز، جمال عز الدين علق على لسان هؤلاء قائلا:

“لن يرهبنا القتل ولن يخمد الرصاص صوتنا.تلك هي الرسالة التي يبعث بها شباب مدينة البيضاء الي العقيد القذافي في طرابلس. المئات منهم تظاهروا اليوم للتنديد بالمجزرة التي اقترفتها كتائب القذافي لما أسموه بالمجزرة في مدينة بريقة.”