عاجل

كريستالينا جيورجيفا المفوضية الأوروبية لشؤون التعاون الدولي تتابع عن كثب تداعيات الكارثة الطبيعية التي ضربت اليابان،و خطر التسربات الإشعاعية الذي يحيط بها بعد انفجار مفاعلين نوويين.

المسؤولة الأوروبية التي تتابع التطورات الميدانية عن كثب،تحدثت ليورونيوز عن الخطوات التي تعتزم أوروبا القيام بها لمساعدة اليابانيين.

تقول المسؤولة الأوروبية :” نحن ننتظر تدخلا من الوكالة الدولية للطاقة الذرية باعتبارها الجهة الوحيدة المؤهلة و المخولة للمساعدة في المجال النووي.

لقد طلبت اليابان منا المساعدة،لذلك قررنا العمل في إطار هيئة الوقاية المدنية في الإتحاد الأوروبي لتنسيق مساعدات الإغاثة،و يتوجب علينا الآن أن ننسق عملنا مع السلطات اليابانية و إعداد الفرق”.

و كانت أربع دول أوروبية هي فرنسا و إيطاليا و بريطانميا و ألمانيا، قد استجابت للنداء الذي أطلقته اليابان و وافقت على التحرك لمساعدتها.