عاجل

تقرأ الآن:

رجال الإنقاذ في سباق مع الزمن للعثور على ناجين محتملين


اليابان

رجال الإنقاذ في سباق مع الزمن للعثور على ناجين محتملين

خمسة أيام مضت على المد البحري الذي ضرب شمال شرقية اليابان، فرق الإنقاذ تكثف من جهودها أملاً في العثور على أحياء محتملين.

في أوسوتشي، هذه المدينة التي تقطنها سبع عشرة ألف نسمة، حوالي تسعة آلاف شخص في عداد المفقودين. المنكوبون يُقلبون الأنقاض أملاً في العثور على أقربائهم وأحبائهم. هذا السيد يُؤكد أنه لا يعلم ماذا سيحدث بعد هذه الكارثة: “ لست أدري ما الذي سيحدث، المدن خربت، المدينة المجاورة مدمرة وكأنني أعيش كابوساً”.

في أوفوناتو تواصل فرق الانقاذ البريطانية مهمتها في البحث والتفتيش تحت الأنقاض مرفوقة بالكلاب المدربة.

الجميع متخوف من تدهور الأوضاع الصحية وإنتشار الأوبئة، لذلك فقد تمت الدعوة إلى دفن الجثث قبل تعفنها. مشكلة أخرى يعاني منها المنكوبون وهي الجفاف بسبب قلة المياه والمواد الغذائية.

ورغم الكارثة والحزن الذي رافقها، يبقى الأمل قائماً لا يُفارق رجال الإنقاذ الذين عثروا على رضيعة في شهرها الرابع تحت الأنقاض.