عاجل

تقرأ الآن:

مخاوف في أميركا وأوربا من إنتقال الإشعاعات النووية


اليابان

مخاوف في أميركا وأوربا من إنتقال الإشعاعات النووية

مخاوف إنتقال الإشعاعات النووية إلى أميركا وأوربا بعد خطر حادث محطة فوكوشيما النووية في اليابان، جعلت الجميع يهرع إلى الصيدليات لإقتناء جرعات وحبوب مادة اليود والبوتاسيوم، التي يتم تناولها للوقاية من السرطان بالنسبة للمقيمين بالقرب من المحطة النووية اليابانية.

هذا الصيدلي يقول: “ نحن نوصي بشدة المرضى بتناول الأدوية قبل الأوان. تناول جرعات قوية من اليود يجب أن لا يتمّ إلاّ تحت الإشراف وعن طريق وصفة طبية أو بأمر من السلطات”.

معظم الدول الآسيوية سارعت إلى طمأنة شعوبها التي تملكها الخوف بسبب خبر كاذب بعد الحادث النووي في اليابان الذي يبدو أنّ تأثيراته النفسية تخطت الخطر الاشعاعي الحقيقي.