عاجل

اكثر من اربعة عشر الف شخص بين قتيل ومفقود في اليابان تلك هي آخر حصيلة للزلزال و التسونامي المدمرين اللذي ضربا شمال شرق اليابان الجمعة الماضي.

الكارثة ادت الى نقص في وقود السيارات، اذ اصطفت طوابير طويلة من المواطنين امام محطات الوقود القليلة التي بقيت مفتوحة للتزود بوقود السيارات ووقود التدفئة.

طوابير اخرى اصطفت للحصول هذه المرة على مياه صالحة للشرب و تكفل الجيش الياباني بتوفر الكميات الضرورية منها. أطفال و نساء جاؤوا الى هذا المكان للظفر بما يطفىء عطشهم.

في المدن اليابانية المتضررة، سارع آلاف المواطنون الى المتاجر الكبرى لللتزود بالمواد الغذائية الأساسية التي نفذ بعضها بسببب حمى الشراء .

السلطات اليابانية قامت بإخلاء مئات آلاف المنكوبين من المناطق المتضررة ولا يزال عشرات الآلاف مشردين ينتظرون الاغاثة والمساعدة لترتسم بذلك ملامح المأساة الكبيرة التي يمر اليابان و اليابانيون.