عاجل

حركة النقل في العاصمة اليابانية طوكيو عرفت اضطرابا غير مسبوق بسبب الزلزل و التسونامي المدمرين اللذين ضربا شمال شرق اليابان الجمعة الماضي. كما توقفت المرافق الحيوية عن العمل و بدت طوكيو مظلمة بسبب انقطاع التيار الكهربائي في العديد من بناياتها.

الوضع الكارثي دفع بآلاف الناجين الى التظاهر في الشوارع لمطالبة الحكومة بالتعجيل في اغاثة المنكوبين وايثار مصلحة المواطنين اليابانيين وذلك بتجنب الحوادث النووية الكارثية في اشارة الى التسربات الإشعاعية الناجمة عن انفجارات مفاعلات محطة فوكوشيما دايتشي.

تقول هذه الفتاة:“نحن نحتج ضد هذا النظام الذي يقتل السكان في شمال اليابان. نريد ان نحث الحكومة على توقيف المحطات النووية و ارسال المواد الغذائية الى المناطق المنكوبة في النهاية نحن نريد الإطاحة بهذا النظام.”

الكارثة الطبيعية جعلت سكان طوكيو الهادئين عادة يغضبون ويحتجون منادين بتجنب الكوارث النووية التي قد تؤدي باليابان وسكانه الى ما لا يحمد عقباه.