عاجل

تقرأ الآن:

بورصة طوكيو تغلق على انخفاض مقابل ارتفاع قياسي للين


اليابان

بورصة طوكيو تغلق على انخفاض مقابل ارتفاع قياسي للين

التذبذب كان سمة تداولات يوم الخميس في بورصة طوكيو بسبب الأزمة النووية، حيث أغلق مؤشر نيكاي الرئيسي على انخفاض قدرت نسبته بنقطة وأربعة أعشار نقطة مئوية.

أما الين الياباني فإنه تراجع تراجعا طفيفا عند الإغلاق من أعلى مستوى يسجله منذ الحرب العالمية الثانية مقابل الدولار الأمريكي.

وشهدت بورصة طوكيو انهيارا منذ حادثة الزلزال في الحادي عشر من الشهر الجاري، لكن الين شهد في المقابل ارتفاعا كبيرا، عللته الحكومة بنشاط المضاربين في أسواق المال.

قال وزير الاقتصاد الياباني كاورو يوسانو: “إرتفاع الين سببه هو البيع بالمضاربات. وكالة الخدمات المالية اليابانية وبنك اليابان المركزي أكدا على أن شركات التأمين لا تشتري الين الياباني عن طريق بيع أصول أجنبية تحضيرا لمسؤوليتها في دفع التعويضات عما تسبب فيه الزلزال والتسونامي. القيام بالمضاربات فعل أناني للغاية”.

في السياق ذاته قال مصنع السيارات تويوتا إنه سيبقي مصانعه الوطنية الاثني عشر مغلقة لأسبوع آخر على الأقل نتيجة النقص في معدات تركيب السيارات وصعوبة انتقال العاملين إلى المصانع.