عاجل

تقرأ الآن:

قوات الإئتلاف تقصف قصر القذافي الرئاسي


ليبيا

قوات الإئتلاف تقصف قصر القذافي الرئاسي

أصيب مبنى إداري في القصر الرئاسي الخاص بالزعيم الليبي معمر القذافي في باب العزيزية بطرابلس بصاروخ دمره كليا.

القصف جاء بعد غارات جوية نفذت في محيط القصر الرئاسي،أطلقت معها قوات القذافي مضاداتها الأرضية،فيم أعلن الائتلاف الدولي أن المبنى الاداري العزيزية كان يؤوي مركز “قيادة وتحكم” للقوات الليبية.

و فيما لا يعرف إن كان العملية أسفرت عن خسائر في الأرواح،سارع رجالات القذافي إلى استخراج بقايا الصاروخ من الركام.

المبنى المدمر يقع على مسافة خمسين مترا من الخيمة التي كان القذافي يستقبل فيها عادة كبار زواره.

و قال المتحدث باسم الحكومة الليبية “الأمر يتعلق ببناية إدارية خالية من الموظفين،كما تشاهدون و كما تصورون بآلات تصويركم المبنى يقع قرب تجمع للمدنيين،حيث توجد عائلات أطفال يعتصمون هنا ليل نهار على مقربة من المكان بما بين خمسين و مائة متر”.

تدفق آلاف الليبيين مع أطفالهم إلى مقر إقامة العقيد معمر القذافي في العاصمة طرابلس وعدد من المنشات والمطارات المدنية والعسكرية في مدن مختلفة، للاعتصام فيها كدروع بشرية من أجل حمايتها من القصف الجوي الذي بدأته فرنسا و حلفاؤها على مواقع تابعة لقوات القذافي.