عاجل

تظاهرات فاعتقالات فاحتجاجات فإطلاق نار يؤدي الى سقوط عشرة قتلى حتى الآن في مدينة درعا الواقعة على بعد حوالي المئة كيلومتر جنوبي دمشق و تم احراق قصر العدل في المدينة و كذلك مكاتب تابعة لشركة ااتصالات خلوية .
 
السلطات السورية  اتهمت“عصابة مسلحة” بالوقوف وراء اعمال العنف التي جرت فجر الاربعاء في درعا واسفرت بحسب الحصيلة الرسمية عن مقتل اربعة اشخاص وجرح آخرين حين تعرضت سيارة اسعاف لاعتداء مسلح بينما كانت تمر بالقرب من جامع العمري في درعا ما أدى الى مقتل طبيب ومسعف وسائق السيارة و عنصر من رجال الامن.
وانطلقت حركة الاحتجاج في سوريا في منتصف اذار/مارس من دمشق بناء على دعوة و جهت عبر الانترنت حملت عنوان “الثورة السورية ضد بشار الاسد.