عاجل

تقرأ الآن:

تواتر الأحداث مؤخرا في الاراضي الفلسطينية واسرائيل


إسرائيل

تواتر الأحداث مؤخرا في الاراضي الفلسطينية واسرائيل

بعد التفجير الذي أدى الى سقوط عديد الجرحى في القدس، التوتر في الأراضي الفلسطينية واسرائيل ظل سائدا، آخر التطوارات سجلت وقوع إصابة شخص بجروح اثر سقوط صواريخ من نوع غراد على مدينتي النقب واسدود جنوبي اسرائيل وتبنت الهجوم حركة الجهاد الاسلامي.

ايتيان اسحاق – ضابط اسرائيلي

“هناك جرحى. الوضع يتدهور، ونعتبر أن الهجوم محاولة لادخال البلبلة على عيش الناس في دولة اسرائيل”.

المروحيات الاسرائيلية قامت على الفور بإطلاق الصواريخ على مدينة غزة ولم ترد معلومات بشأن الغارة.

وكانت غارات جوية اسرائيلية على قطاع غزة أدت الى مقتل أكثر من ثمانية فلسطينيين من بينهم أطفال وجرح حوالي عشرين آخرين وذلك خلال الأيام الأربعة الأخيرة.

حركة حماس التي تسيطر على غزة أطلقت الاسبوع الماضي العديد من الصوارخ باتجاه اسرائيل قالت انها كانت ردا على الهجمات الاسرائيلية القاتلة. وكانت حماس تمسكت في غالب الأحيان بوقف اطلاق النار وذلك مند الحرب الاسرائيلية على القطاع عام ألفين وتسعة التي ذهب ضحيتها حوالي ألف وأربعمائة قتيل فلسطيني معظمهم من المدنيين.

وكان مقتل خمسة مستوطنين بالقرب من نابلس منذ أيام قد ردت عليه الحكومة الاسرائيلية بقرار بناء حوالي خمسمائة مستعمرة اسرائيلية جديدة، ولم تتبن العملية أي جهة فلسطينية لكن حماس قالت انها تؤيد أية عملية تستهدف المستوطنين في الأراضي

الفلسطينية المحتلة.

في الجانب الفلسطيني وفي الوقت الذي تهز الانتفاضات الشعبية العالم العربي قال رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس الاسبوع الماضي انه سيسعى من أجل المصالحة وانه مستعد للذهاب الى غزة لانهاء حالة الانقسام بين فتح وحماس، بهدف تنظيم انتخابات تشريعية ورئاسية وتشكيل مجلس وطني، وتزامن ذلك مع خروج جموع من الشبان الفلسطينيين في الضفة الغربية وفي غزة وقد ألهمتهم الثورات العربية ضد الحكم الاستبدادي في العالم العربي.